بحر التطوير

تـــطوير ومساعدة المنتديات
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول


شاطر | 
 

 25 لحظة صنعت أسطورة أندرتيكر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
BA7R EL TATWEER
Admin
Admin
avatar

ذكر

عدد المساهمات : 330
نقاط : 866
السٌّمعَة : 5
تاريخ التسجيل : 06/07/2012
العمر : 21
الموقع : TATwEEr.Ba7R.OrG

مُساهمةموضوع: 25 لحظة صنعت أسطورة أندرتيكر   الخميس يوليو 26, 2012 11:46 am

25 لحظة صنعت أسطورة أندرتيكر












على مدار أكثر من 20 عاما، خرج أندرتيكر من تحديات صعبة أمام منافسين في غاية القوة ولهم مكانة كبيرة في عالم مصارعة "WWE"، لذا ليس غريبا أن يملك رقما قياسيا في عدد الانتصارات المتتالية في عرض راسلمنيا (19-0) دون أن يتلقى أي هزيمة طوال السنوات السابقة.
لعب
أندرتيكر وسط النيران ونجا من لهيبها، ونجح في الخروج من التابوت بعدما
تكاتف عليه المصارعين لهزيمته وإغلاق باب التابوت عليه، وأدهش الجميع بعدما
خرج سليما وأكثر شراسة بعدما تعرض للدفع تحت الأرض على عمق 6 أمتار.











1) إجبار شون مايكلز على الإعتزال

تصارع أندرتيكر
أمام شون مايكلز في راسلمنيا الـ26، كان شون يريد الثأر من خسارته السابقة
أمام خصمه الحانوتي في راسلمنيا 25، لذا وافق على خوض المباراة بشروط مليئة
بالتهور، وهي أنه إذا خسر اللقاء سيكون عليه الاعتزال وإنهاء مسيرته في مصارعة
"WWE"،
وفي المقابل إذا خسر أندرتيكر سيتوقف رقمه
في عدد الانتصارات التي يحققها في راسلمنيا، ووقتها كان رقمه 17 انتصارا متتالية
دون أي هزيمة.

وبعد مباراة شرسة بينهما، نجح أندرتيكر في هزيمة شون مايكلز للمرة الأخيرة، وليحقق رقما
جديدا مع انتصاراته في راسلمينيا، بالوصول إلى رقم 18.











2) صلب ستيف أوستن على رمز الشر

أقدم أندرتيكر
على تصرف، من أكثر المواقف مثيرة جدلا حتى الوقت الحالي، وهي إحضاره لرمز
الشر معه خلال المباريات ونصبه خارج الحلبة، وذلك تمهيدا لتعليق ضحاياه على هذا
الرمز وإخضاعهم لطقوس طائفته الشريرة.

نجح الحانوتي في ضم خصمه ستيف أوستن لسلسلة
ضحاياه، وصلبه على رمز الشر في مباراة جمعتها عام 1998، وشكل هذا المشهد صدمة
كبيرة لكل جماهير "WWE"،
ووجه أندرتيكر رسالة بأنه لن يتراجع عن
بسط سيطرته والتعمق أكثر في التصرفات المرعبة التي تحمل جانب كبير من الشر.








3) الحانوتي يعاقب رودز
شارك أندرتيكر
في مباراة "Survivor
Series" عام 1990، وبعدما نجح في التغلب على ديستي
رودز وإقصائه من المباراة، قام بإلقائه خارج الحلبة، ليقوم وكيل أعمال
"الحانوتي" بالاعتداء على رودز أثناء سقوطه على الأرض، فقام رودز برد
الضرب.

خرج أندرتيكر
من الحلبة رغم أن المباراة مازالت مستمرة لوجود منافسين أخرين، وعاود ضرب
رودز أمام السياج الحاجز بين الجماهير والحلبة، إلى أن اختفى الثنائي تماما من
أمام الكاميرات، ولم يعد الحانوتي مجددا إلى المباراة.






4) إلقاء مانكيند من ارتفاع 20 قدما

كان أندرتيكر
يواجه خصمه مانكيند ميك فولي في
مباراة "زنزانة الجحيم" عام 1998، وأثناء تواجدهما فوق سقف القفص
الحديدي قام "الحانوتي" بإلقاء خصمه من فوق على ارتفاع 20 قدما، ليسقط
على طاولة خارج القفص الحديدي.

أصر مانكيند على القيام مجددا رغم سقوطه العنيف،
وصعد مجددا إلى السقف ليواصل نزاله أمام أندرتيكر
، وللمرة الثانية سقط مانكيند من أرتفاع الـ20 قدما، لكن تلك المرة بعدما حطم أندرتيكر السقف
وأسقط خصمه داخل الحلبة.

ومع ذلك أصر أندرتيكر على
مواصلة مباراته أمام مانكيند وقام بالاعتداء على كل من كان داخل الحلبة من مسعفين.









5) عودة بعد غياب لمواجهة شقيقه كين

عاد أندرتيكر من غياب مدته 5 أشهر لمواجهة شقيقه
كين في راسلمنيا 20، وقبل بداية المباراة دخل الحانوتي إلى الحلبة بطريقة تثير رعب
أي منافس.
قبل ظهور أندرتيكر دخل مجموعة من الأشخاص حاملي الشعلات النارية
وأقاموا له جسرا من النار، ليعبر أندرتيكر
بداخله وسط هتاف حاد من الجماهير
السعيدة لعودة مصارعهم الأسطوري، وسط نظرات من القلق لكين.

نجح أندرتيكر
في حسم المباراة لصالحه والتفوق
على شقيقه كين في أقل من 10 دقائق فقط.









6) التحدي الأشرس أمام هوجان

خاض أندرتيكر
التحدي الأصعب له أمام هالك هوجان
في النسخة الخامسة من مباريات " Survivor Series" عام 1991، وذلك في
مباراة تحدي على بطولة "WWE"
الذي كان يحملها هوجان في هذا الوقت.

ونجح أندرتيكر في
الفوز على هوجان ليكون أصغر مصارع يحصل على بطولة "WWE" في هذه
الفترة، ليثبت للجميع أن هوجان ليس بالمصارع الخالد مثلما حاول أن يدعي طوال فترات
مجده داخل حلبة المصارعة.









7) خطف ابنة ماكماهون والزواج بها إجباري

خطف أندرتيكر
ابنه فينس ماكماهون رئيس اتحاد
"WWE"
–ستيفاني- وربطها على رمز الشر الخاص به، وأدخلها داخل حلبة المصارعة ليقيم عليها
طقوس الزواج وفقا لطريقة طائفته الشريرة، ظل ماكماهون عاجزا عن إنقاذ ابنته مكتفيا
بمشاهدة ما يحدث وهو خارج الحلبة.

حاول أكثر من مصارع التدخل لإيقاف طقوس الزواج،
خاصة أن ستيفاني لم تكف عن الصراخ لإنقاذها، وفشلت جميع المحاولات، إلى أن تدخل
ستيف أوستن بشكل بطولي وتغلب على كافة معاوني أندرتيكر، وفي النهائي حرر الفتاة المذعورة من الأسر
وأعادها إلى والدها.











8) عودة أندرتيكر بعد دفنه حيا

كان هناك شكوك حول عودة أندرتيكر من
جديد للمصارعة بعدما قام شقيقه كين بدفنه حيا في مباراة أقيمت في أكتوبر عام 2010،
وكان كين قد أقدم على هذا القتال لأن المباراة كانت قواعدها تنص على أن الفائز يقوم
بدفن الخاسر في مقبرة تم تجهيزها بجوار الحلبة، لكن "الحانوتي" حطم كافة
الشكوك بالظهور يوم 21 فبراير عام 2011.

وأثناء تواجده داخل الحلبة للإعلان عن عودته، دخل
تريبل إتش ووقف أمام أندرتيكر، وظل
الثنائي ينظران لبعضهما بحدة دون أي كلام بينهما، لكن رسالتهما وصلت إلى كافة
الجماهير بأنهما سوف يتواجهان في راسلمنيا 27، والتي أقيمت في 3 أبريل من نفس
العام.







9) أندرتيكر يواجه أندرتيكر "المحتال" قام تيد ديبياسي المعروف باسم رجل المليون
دولار بتقديم مصارع جديد يحمل نفس مظهر أندرتيكر
حتى أنه أخذ أسمه في المباريات،
وذلك في عام 1994.

المحتال لم يبق طويلا داخل الحلبة بعدما قرر أندرتيكر
مواجهته في مباراة شهدت دخول مهيب
للحانوتي إلى الحلبة.
للتفريق بين المصارعين خلال المباراة، أرتدى أندرتيكر الأصلي قفازات أورجوانية اللون، فيما أرتدى
المحتال قفازات رمادية، وفي النهاية فاز أندرتيكر على المحتال، وأدخله داخل النعش ليقوم الرهبان التابعين لأندرتيكر بإخراج
النعش بعيدا عن الحلبة، ومن يومها لم يظهر المحتال مجددا.






10) إنجاز جديد في مسابقة رويال رامبل

شارك أندرتيكر
في مسابقة رويال رامبل للمرة
الثامنة في تاريخه عام 2007، وفي تلك المباراة كان ترتيبه المصارع رقم 30 الذي
يدخل إلى الحلبة، وفاز في النهاية بالمباراة ليكون أول مصارع دخل في أخر الترتيب
ويفوز في المسابقة. حيث لم يسبق أن حقق هذا الإنجاز أي مصارع خلال
المسابقات الـ19 للرويال رامبل.

قبل فوز أند تيكر بالمباراة، نجح في إقصاء جريت كالي، لكنه واجه مشكلة بسبب المصارعين راندي أورتون وإيدج، فيما كان شون مايكلز
ساقطا على أرض الحلبة دون حراك، نزف أندرتيكر
دما بعدما ضربه أورتون وإيدج
بالكرسي الحديدي، لكن ظهر شون مايكلز فجأة وأقصى الثنائي أورتون وإيدج، لتصبح
المواجهة بينه وبين أندرتيكر.

استمر النزال بين أندرتيكر وشون
مايكلز أكثر من 20 دقيقة، ولا أحد كان قادرا على توقع الفائز في النهاية، لكن حسمها
أندرتيكر وألقى شون مايكلز خارج الحلبة. ومن بعد تلك المباراة أصبح هناك منافسة شرسة بين أندرتيكر وشون
مايكلز.

وبهذا الفوز واجه أندرتيكر خصمه
باتيستا في راسلمنيا 23، التي أقيمت في أبريل عام 2007، ولعب كلاهما على لقب بطولة
العالم للوزن الثقيل، وفاز أندرتيكر في المباراة وحصل على اللقب، وحقق فوزه الـ15
على توالي في راسلمنيا دون أي خسارة.









11) أول فوز في سلسلة انتصارات راسلمنيا

حتى الآن يملك أندرتيكر في
رصيده 19 انتصارا متتاليا في راسلمنيا دون أي خسارة، ويعود أول فوز له في تلك
السلسلة الطويلة، عندما تغلب على جيمي سنوكا -عضو حالي في قاعة المشاهير- في راسلمنيا 7 والتي أقيمت يوم 24 مارس عام
1991.

ومن بعد هذا الفوز بدأ أندرتيكر سلسلة
انتصاراته المتتالية في راسلمنيا، حيث تغلب بعد ذلك على 18 مصارعا في راسلمنيا،
والآن يبحث عن فوزه الـ20 عندما يواجه تريبل إتش في راسلمنيا 28 يوم 1 أبريل
عام 2012.











12) أندرتيكر لا يموت

كانت المباراة بين أندرتيكر والمصارع
الياباني العملاق يوكوزونا ضمن فعاليات مسابقة رويال رامبل عام 1994.

أقيمت المباراة بشرط أن الفائز يضع خصمه المهزوم داخل
التابوت الخشبي، الذي أحضره أندرتيكر أثناء دخوله إلى الحلبة، وأسفر النزال عن نجاح
الحانوتي في إدخال يوكوزونا إلى داخل التابوت، لكن قبل أن ينجح في إغلاق الباب على
الياباني العملاق، بدأت الفوضى.

تدخل 8 مصارعين من أبطال الوزن الثقيل لإنقاذ
يوكوزانا منهم بام بام بيجلو وآدم بومب وكروش، وجميعهم اتحدوا على ضرورة التخلص من
أشرس منافسيهم، وهو أندرتيكر، الذي قاوم
بكل قوته.

لكن بعدما تكاثر العدد عليه فشل في مواصلة
الصمود، ودخل بالفعل التابوت وتم إغلاق الباب عليه، ليتم الإعلان عن فوز يوكوزونا.

احتفل يوكوزونا وأنصاره من المصارعين بهذا الفوز
وقاموا بسحب التابوت إلى خارج القاعة، لكن فجأة عاد أندرتيكر عندما
ظهر على الشاشة التلفزيونية الكبيرة الموضوعة أمام الحلبة، ليعلن أنه لا يموت
أبدا، ليظهر بعد ذلك طائرا فوق الحلبة كأنه شبح إلى أن اختفى تماما، في لحظة من
أكثر اللحظات إثارة في المصارعة.









13) حلبة النار بين أندرتيكر وكين

العداء كبير بين أندرتيكر وشقيقه
كين، ورغم أنهما تواجها في مباريات قوية جدا، لكن لا أحد ينسى المواجهة التي أقيمت
بينهما في حلبة محاطة بالنيران، ولكي يفوز أحدهما فعليه حرق خصمه بتلك النيران.

امتد النزال بينهما إلى خارج الحلبة وتبادلا
الضرب أمام طاولة التعليق، والاصطدام بالسلم الحديدي، لكن أخيرا نجح أندرتيكر في
الفوز بالمباراة بعدما وضع قدم كين في النيران لتحترق، ليتم إعلان فوزه.

















14) عودة بشكل جديد عام 2000

غاب أندرتيكر
عن مصارعة "WWE" لمدة 8
أشهر قبل أن يعود من جديد في "يوم العدالة" عام 2000، كان هناك مباراة
مقامة بين ذا روك وتربل إتش، وفاز فيها روك على خصمه، لكن تدخل مجموعة من
المصارعين التابعين للرئيس ماكماهون للاعتداء على روك بقسوة.

فجأة ظهر أندرتيكر بشكل
مختلف عن المعتاد عليه، بعدما تخلى عن أسلوبه المرعب والأجواء الشريرة التي
كانت تحيط بها نفسه عند دخوله الحلبة، بل ظهر مرتديا معطفا جلديا طويلا
وبنظارة سوداء،
ويقود دراجته النارية وصولا للحلبة، ثم أنقذ ذا روك من المصارعين المتكتلين
ضده،
ثم أعتدى على ماكماهون، وأخيرا وجه ضربة قاضية لتريبل إتش.



هذه العودة والدخول إلى الحلبة كلفت ذا روك فوزه
في المباراة، بعدما تم احتساب النتيجة لصالح تريبل إتش بسبب الفوضى التي شهدتها
الحلبة، كان الحكم في تلك المواجهة هو شون مايكلز.







15) سادس انتصار متتالي في راسلمنيا

تحقيق الفوز السادس على التوالي خلال راسلمنيا 13
لم تكن مهمة سهلة على أندرتيكر لأنه واجه خصم قوي للغاية، وهو سيكو سيد حامل
بطولة "WWE"،
والحقيقة أنه لولا تدخل بريت هارت مان الذي كان يكن عداوة شديدة ضد
سيد لما كان أندرتيكر الفائز في تلك المباراة، ليواصل سلسلة انتصاراته في
راسلمنيا، ويخطف أول لقب مهم في
مسيرته منذ عام 1991.













16) الضحية الأولى لمباراة التابوت

تقريبا حسم أندرتيكر مواجهته أمام المصارع الأفريقي وايلد كامالا قبل
بدايتها بأسابيع، لأنه حاربه نفسيا بإدخال الرعب في قلب خصمه، المواجهة كانت
الأولى من نوعها التي تقام تحت مسمى "مباراة التابوت" والتي ابتكرها أندرتيكر
، وقد تعمد الحانوتي تصويره أثناء قيامه بصناعة التابوت مع توجيه رسائل تهديد
لخصمه.

تأثير الحرب النفسية ظهر سريعا بمجرد بداية
المباراة، حيث كان كامالا في غاية الخوف، ولم يصمد أكثر من 5 دقائق فقط قبل أن
ينجح أندرتيكر في حسم المواجهة لصالحه،
وإدخال خصمه داخل التابوت ليكون أول ضحايا هذه المباريات المرعبة.









17) ابتلاع ديزل تحت الحلبة

أراد أندرتيكر
الثأر من ديزل لأنه تسبب في ضياع
بطولة "WWE"
عندما كان يواجه حامل اللقب وقتها بريت هارت مان في يناير عام 1996، بعدما قام
بإخراج الحكم من الحلبة وجعله غير قادرا على استكمال المباراة، في اللحظة الذي كان
أندرتيكر فيها يقوم بتثبيت خصمه المنهار نتيجة تلقيه ضربة
قاضية، ووقتها أعلن المذيع الداخلي بأن اللقب سوف يظل مع بريت هارت مان.

هاجم أندرتيكر
خصمه ديزل بطريقة لم يتخيلها أحد، فانتظر مباراة ديزل أمام بريت هارت
مان داخل القفص الحديدي في فبراير عام 1996، وبينما كان ديزل في طريقه للخروج من
القفص لإعلانه فائزا بالمباراة، ظهر أندرتيكر
من تحت الحلبة واخترقها ليقوم بسحب
ديزل إلى القاع دون أن يستطع المقاومة، في مشهد لم يحدث سابقا في تاريخ المصارعة،
ووقتها استغل بريت هارت مان الموقف ليخرج من القفص فائزا.









18) إفساد فرح راندي سافاج

أفسد أندرتيكر
وشريكه القديم جيك روبرتس
"الثعبان" فرح خصمهما راندي سافاج على حبيبته إليزابيث، وهو زواج أقيمت طقوسه
الدينية داخل الحلبة وسط احتفالية كبيرة قبل أن يكملا الزوجين حفلها في قاعة
داخلية، وعندما قاما بفتح الهدايا التي وصلت إليهما تفاجئت الزوجة بخروج ثعبان سام
من إحدى الهدايا، لتصاب بالذعر الشديد.

ظهر أندرتيكر
وروبرتس داخل القاعة لمواصلة إفساد
الفرح، فأمسك روبرتس بالثعبان وطارد الزوجة، فيما قام أندرتيكر بضرب سافاج، ليترك لهما ذكرى غير سعيدة ولا يمكن
نسيانها خاصة أن الهجوم كان وحشي للغاية.









19) معركة أندرتيكر وباتيستا في راسلمنيا 23

كانت المباراة بين أندرتيكر وباتيستا في
راسلمنيا 23 أشبه بالمعركة بسبب الأعمال الوحشية التي قام بها المصارعين
للفوز بالمواجهة، أراد باتيستا الحفاظ على لقب بطولة العالم للوزن الثقيل، بينما
كان أندرتيكر مصمم على استعادة الحزام من جديد، وأيضا تحقيق
رقم جديد في سلسلة انتصاراته في راسلمنيا بالوصول إلى 15 انتصار متتالي دون خسارة.

رغم تركيز باتيستا الواضح وحرصه على توجيه ضربات
مؤلمة إلى أندرتيكر طوال المباراة لإنهاك قوى خصمه، وضربه في السلم
الحديدي ودفعه تجاه طاولة التعليق، إلا أن أندرتيكر صمد
أمام كل ذلك وفاز بالمباراة وببطولة العالم للوزن الثقيل، وحقق أيضا فوز الـ15 على
التوالي في راسلمنيا.













20) أندرتيكر يتحول إلى الرجل الوطواط

هبط أندرتيكر أثناء دخوله إلى الحلبة لمواجهة
خصمه مانكيند في "Survivor
Series" عام 1996 وكأنه الرجل الوطواط، حيث أرتدى
جناحين بطول 10 أقدام ونزل تدريجيا إلى قلب الحلبة وسط ذهول جميع الحضور بما فيهم
خصمه مانكيند.
فاز أندرتيكر بالمباراة واستعاد مساعده الذي تخلى عنه قبل
المباراة، بعدما وعده مانكيند بتحريره من سيطرة أندرتيكر في حال
تغلب عليه.











21) وضع التيمات ورير في التابوت

دخل أندرتيكر في حالة عداء شديد مع المصارع التيمات ورير،
ورغم أن أندرتيكر في بداية التسعينات كان
مازال صغيرا إلا أنه لم يتردد في تحدي مصارعين أكثر منه خبرة وتاريخا، فكان على
رأس قائمته ورير.

هاجم أندرتيكر
خصمه بضراوة وتعاون مع مساعده بول بير لإدخاله داخل التابوت، ونجح
بالفعل في إغلاق الباب عليه.

أسرع مسئولو الحلبة لفتح باب التابوت من جديد بعد
رحيل أندرتيكر واضطروا إلى استخدام المطرقة وآلات حادة لكسر
القفل، وأخيرا بعد فترات من التوتر نجحوا في فتح الباب من جديد، ليجدوا أن ورير
فاقد للوعي بعد تعرض للاختناق، وأنه أثناء مقاومته قطع البطانة الداخلية للتابوت
في محاولة يائسة للخروج.













22) أندرتيكر يخرج بعد دفنه حيا

خاض أندرتيكر
مباراة ضد مانكيند تنص قواعدها على
أن يقوم الفائز بدفن خصمه حيا في مدفن موجود بجوار الحلبة على عمق 6 أقدام، وأقيمت
المواجهة بهذا النظام للمرة الأول في تاريخ مصارعة "WWE"،
وكاد أندرتيكر أن ينجح في الفوز بالمباراة بعدما أسقط مانكيند
داخل المدفن، لكن تدخل المصارع إكسكيوتيونر
لصالح مانكيند، عندما ضرب أندرتيكر بالمجرف على رأسه.

قام إكسكيوتيونر بإخراج مانكيند من المدفن، ثم أسقط أندرتيكر الفاقد
للوعي بدلا منه، ثم حضر مجموعة من المصارعين لتغطية أندرتيكر بالرمال على أرتفاع 6 أقدام، وبعد الانتهاء من
الدفن ورحيل جميع المصارعين، فاجئ أندرتيكر
الجميع بإخراج يده من تحت الأرض،
ليعلن أنه مازال حيا.











23) وطنية أندرتيكر

شارك أندرتيكر
في "Survivor Series" عام
1993، عندما حل بديلا للمصارع المصاب تاتانكا ليكون عضوا في الفريق الأمريكي الذي
يلعب أمام فريق مكون من نجوم المصارع الأجانب في "WWE".
اعتادت الجماهير على رؤية أندرتيكر في
أجواء مرعبة سواء بسبب نوعية المباريات التي يخوضها ضد خصومه، لكنه في تلك المرة
أظهر جانب جديد من شخصيته مليء بالوطنية، عندما كشف عن العلم الأمريكي الموجود
داخل معطفه الطويل، وسط هتاف وحماسه من زملائه في الفريق والجماهير.











24) المواجهة الأخيرة بين أندرتيكر وإيدج

العداء بين أندرتيكر وإيدج وصل لدرجة خطيرة من السخونة، بعدما
استغل إيدج امتلاكه لحقيبة "Money in the Bank" لإقامة مباراة فورية
مع أندرتيكر بطل العالم للوزن الثقيل،
مستغلا أن خصمه في حالة إعياء بعد خسارته أمام مارك هنري، ليحقق الفوز على أندرتيكر ويخطف
منه اللقب.

ثأر أندرتيكر من هذه الخسارة عندما واجه إيدج في راسلمنيا 24، وفاز عليه ليستعيد بطولة
العالم للوزن الثقيل ويحقق فوزه الـ16 على التوالي.

لكن نهاية الصراع بين أندرتيكر وإيدج وصلت إلى
نهايتها عندما تواجها في مباراة الجحيم في زنزانة في "SummerSlam" عام
2008، وكانت تلك المواجهات من أبرز المباريات التي لعبها أندرتيكر.

خسر إيدج مباراته أمام أندرتيكر، الذي لم يكتف
فقط بالتغلب على خصمه إنما أحضر سلم حديدي إلى داخل الحلبة، وصعد بإيدج إلى قمته
قبل أن يليقه إلى أرض الحلبة، التي لم تتحمل الصدمة لتتحطم ويسقط إيدج في تلك
الفجوة.






25) ظهور فريق Corporate Ministry
اتحد أندرتيكر
بصفته رئيسا لفريق "Ministry of Darkness" مع شون ماكماهون
ليكونا فريقا جديدا تحت مسمى "Corporate Ministry
"، هذا الاتحاد الجديد دخل فيه إيدج وكريستيان وذا أكوليتس وتربل أتش
وشاينا، وأخيرا رئيس "WWE"
ماكماهون.

تم الكشف عن هذه الفريق الجديد في الحلقة
التجريبية الأولى لعرض SmackDown
يوم 29 أبريل عام 1999، وكان العدو الأول لهذا الفريق كلا من ستيف أوستن وذا روك،
وأعضاء فريق "The
Union" وهم بيج شو ومانكيند وكين شامروك.

لم يستمر هذا الفريق طويلا بعدما وقعت خلافات بين
أعضائه خاصة بين أندرتيكر وماكماهون، ليتم
فض هذا الفريق يوم 26 يوليو عام 1999.
ضع تعليق بحسابك فى الفيس بوك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://tatweer.ba7r.org
 

25 لحظة صنعت أسطورة أندرتيكر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
الردود السريعة :
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
بحر التطوير  :: القسم الأسري :: قسم الرجل العربي :: مصارعة ورفع اثقال-